Take a fresh look at your lifestyle.

وزيرة التضامن ورئيس أكاديمية البحث العلمي يفتتحان معرض منتجات مؤتمر صون الطبيعة

0 1٬078

توثيق الأغذية والنباتات المصرية وإنتاج ألواح الطاقة الشمسية والملابس والخزف أبرز المعروضات

ريم علام

افتتحت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي المعرض الذي نظمته الأكاديمية على هامش المؤتمر الدولي لصون الطبيعة وموارها والمقام في شرم الشيخ في الفترة من 28 أغسطس حتى ا سبتمبر تحت رعاية وزير التعليم العالي الدكتور خالد عبدالغفار ووزارتي البيئة والتضامن الاجتماعي.
وقالت الدكتورة مي علام المشرف على المراكز الإقليمية والمنسق العام للمؤتمر إن عدد المشاركين في المعرض وصل الى 20 مشارك تتنوع منتجاتهم ما بين الملابس يدوية التطريز التي تساهم في حفظ التراث المصري من التطريز والثياب وما بين صناعة الخزف والصيني التابعة لوزارة التضامن ، بجانب معروضات لمنتجات الزيتون عالية الجودة ومنتجات الألبان واللحوم المصنوعة من الإبل ضمن الحملة القومية للحفاظ على الإبل.
هذا بجانب مشاركة الجامعات المختلفة مثل جامعة كفر الشيخ وجامعة زويل والمراكز الإقليمية التابعة للأكاديمية مثل المركز الإقليمي بمرسى مطروح والعريش ومدينة الحمام وكل منها يركز على أفضل ما لديه ليعرضه في المعرض ، كما شارك أيضا كثير من أصحاب الأفكار الريادية والمتميزة والذين تبنوا مشروعات لصون الطبيعة من نباتات أو آثار أو مأكولات مصرية بغرض توثيقها والحفاظ عليها.
وبشئ من التفصيل شارك في المعرض العديد من الأفكار المميزة وعلى رأسها موسوعة الأغذية المصرية المصرية الشعبية للدكتور مجدي السيد والدكتورة نهال سامح الأساتذة بالمركز القومي للبحوث وهو مشروع يهدف الى توثيق الغذاء المصري باعتباره هوية تميز مصر عن غيرها من الدول وتم البدء بقسم الخبز حيث تم توثيق 20 نوع خبز منتشرين على مستوى محافظات مصر.

ومن المشروعات المشاركة أيضا مشروع حفظ البذور للنباتات النادرة المهددة بالانقراض بمدينة مرسى مطروح والتابع لمركز بحوث الصحراء تمهيدا لانشاء بنك للجينات للحفاظ على بذور تلك النباتات وحمايتها من الانقراض .
كما شارك في المعرض مشروع الاستفادة من النباتات العصارية في تنمية المجتمعات بمرسى مطروح للدكتورة فاطمة على بمركز بحوث الصحراء وهومشروع يهدف للاستفادة من النباتات التي تحتفظ بالماء واستخدامها انتاج المربى والعلف والزيوت وكذلك مشروع زراعة الفاكهة المتأثرة ببعض الاجهادات البيئية بمحافظة مطروح


ومن بين المشروعات التي تهدف للتوثيق أيضا مشروع موسوعة النباتات المصرية للدكتورالسيد أبو الفتوح والذي تموله أكاديمية البحث العلمي ويهدف الى توثيق النباتات النادرة الموجودة في مصر من حيث النوع والشكل ومكان الزراعة والمميزات الطبية وتم استخدام تقنية جديدة في توثيق تلك النباتات وهي تقنية استخدام المادة الوراثية للنبات المعروفة علميا باسم الدي إن ايه.
كما شاركت وزارة التضامن الاجتماعي بركن عن المرأة تم فيه عرض صناعة الخزف والصيني بجانب صناعة الملابس البدوية ذات التطريز اليدوي.
وشاركت المراكز الإقليمية التابعة لأكاديمية البحث العلمي بالعديد من المشروعات في المعرض فعلى سبيل المثال شارك المركز الإقليمي بسوهاج بمشروع عن تصنيع الألواح الشمسية في مصر كمصدر بديل لانتاج الطاقة الكهربائية بطريقة نظيفة وهو أول مصنع لانتاج هذه التكنولوجيا على مستوى الشرق الأوسط ،كما شارك المركز الاقليمي بالعريش بمشروعات تخص صناعة الجلود والملابس والتطريز اليدوي وشارك المركز الإقليمي بالوادي الجديد بمشروعات تتعلق بانتاج البطاطس ونخيل البلح عن طريق تقنية زراعة الأنسجة.
ومن ضمن المشروعات المميزة أيضا والتي تدعو لأفكار تستحق تسليط الضوء عليها مشروع حملة حضارة لبناء حضارة للدكتورأحمد راشد وهي تهدف للحفاظ على الآثار المصرية والدعوة لأن يكون لها نصيب مادي من أي حضارات أخري تتكسب من ورائها بالدول الخارجية والحملة ممولة من أكاديمية البحث العلمي.
وشارك في المعرض أيضا الحملة القومية للحفاظ على الإبل والتي تهدف للحفاظ على الأبل ومنعها من الموت الذي بات يهددها بسبب مشكلات كثيرة تتعلق بالغذاء والجفاف وطبيعة البيئة وتم انتاج العديد من المصنوعات من الإبل مثل منتجات الألبان واللحوم وغيرها

جزء من عرض إنتاج ألواح الطاقة الشمسية المركز الاقليمي بسوهاج
اترك تعليقا