Take a fresh look at your lifestyle.

مصر تحتفل باليوم العالمي للمرأة بإبراز دور المرأة المصرية في العلوم

0 624

وزير البحث العلمي يهنئ المرأة بعيدها ويشيد بدورها في دعم منظومة البحث

رئيس أكاديمية البحث العلمي يسلط الضوء على مبادرات دعم المرأة بالأكاديمية

نبيلة عبدالمقصود: مصر من أوائل الدول التي أنشأت لجنة وطنية للمرأة في العلوم

كتبت : ريم علام

احتفلت مصر اليوم باليوم العالمي للمرأة بتكريم رموز العلم من النساء، وتسليط الضوء على التوعية بصحة المرأة، حيث افتتح الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي اليوم المؤتمر السنوي للجنة الوطنية في العلوم تحت عنوان “دور المرأة في تحقيق أهداف التنية المستدامة مصر 2030 “، وذلك بحضور عدد كبيرمن الأساتذة والعلماء فى جميع التخصصات من الجامعات والمراكز والمعاهد المصرية، ووزاره الصحة، وهيئه المصل واللقاح وأعضاء اللجنة القومية وغيرها.

ويأتي هذا المؤتمر كأحد فعاليات شهر العلوم المصري وهو مبادرة أطلقتها أكاديمية البحث العلمي في 2014، بهدف نشر الثقافة العلمية على نطاق واسع وتبسيط العلوم، وتنطلق في شهر مارس من كل عام وتستمر على مدار الشهر كله.

افتتحت المؤتمر الدكتورة نبيلة عبدالمقصود رئيس المؤتمر ورئيس اللجنة الوطنية للمرأة بأكاديمية البحث العلمي قائلة: إن هذا المؤتمر يأتي كتقدير للمرأة المصرية في يوم المرأة العالمي، مشيرة إلى أنه تم إنشاء اللجنة الوطنية للمرأة في العلوم عام ٢٠٠٣ تحت مسمى اللجنة القومية للمرأة استجابة من الحكومة المصرية لتوصيات المجلس الاستشاري للنوع الاجتماعي التابع للأمم المتحدة، ومنذ ذلك الوقت أصبحت اللجنة منظمة رسمية تابعة للأمم المتحدة، ومصر من أوائل الدول التي أنشأت اللجنة الوطنية للمرأة في العلوم بدعم وتمويل من أكاديمية البحث العلمي.

وأضافت أنه منذ تأسيس اللجنة وهي تقوم بدعم المرأة واستخدام مهاراتها العلمية في دعم المجتمع كما أنها تقوم بالعديد من الأنشطة والدورات التدريبية والحملات التوعوية والدراسات المتعلقة بقضايا المرأة المختلفة في المجتمع المصري .

وزير البحث العلمي

وفي كلمته بالافتتاح رحب الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بالحضور وقدم تهنئة للمرأة المصرية عموما والمرأة المصرية فى مجال البحث العلمى خصوصا فى اليوم العالمي للمرأة وأشاد بدورها وإنجازاتها.

وقال الوزير: “عندما تصفحت البرنامج الخاص بدور المرأة العلمية فى تنفيذ خطة 2030 وجدت العديد من الموضوعات الهامة جدا والمتعلقة بصحة المرأة والطفل والأسرة، ودور المرأة فى الحفاظ على الأسرة من الإدمان والمشكلات النفسية كذلك الاهتمام بالتغذية السليمة وغيرها، لذا فأتوقع أن يكونا يومين رائعين للمؤتمر، وأثنى على دور أكاديمية البحث العلمي لما لها من مساهمات تثري نشر الثقافة العلمية بين الجمهور، وكرم بعض النماذج النسائية المتميزة فى مجال البحث العلمى .

وأكد أن نسبة رؤساء المراكز والمعاهد البحثية التابعة للوزارة من السيدات بلغ حوالى 30% وهى نسبة غير مسبوقة فى تاريخ الوزارة.

وفى كلمته أوضح الدكتور محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي أن المؤتمر اليوم يركز على تعزيز دور العلوم في المجتمع وإبراز دور المرأة في مجال البحث العلمي، مشيرا إلى أن الأكاديمية أطلقت العديد من المبادرات لدعم وتمكين المرأة فى مجال العلوم والتكنولوجيا.

المرأة العلمية بالأرقام

وكشف صقر عن بعض الأرقام المتعلقة بتمكين المرأة فى مصر وخاصة فى مجال التعليم العالي والبحث العلمي، حيث تمثل 53.8% من الطلاب المقيدين في التعليم العالي، و15% في التعليم الفني، و54.98% من الباحثين في المراكز البحثية، ورغم كل هذه الأرقام الإيجابية فإن نسبة الحاصلات منهن على جوائز الدولة لا يتجاوز 15% والبراءات 13% ونسبة رواد الأعمال من المرأة لا يتجاوز 2 % واستخدام الإنترنت 38%.

وقال رئيس أكاديمية البحث العلمي إن الأرقام السابقة تضع مصر فى مرتبة متوسطة فى مؤشر عدم المساواة العالمى (Global Inequality Index (GII) حيث تحتل مصر المرتبة 101، وهو ترتيب لا يتماشى مع قدرات وإمكانيات وأعداد المرأة المصرية.

وعن الأسباب قال رئيس الأكاديمية إنها العادات والتقاليد التى تحمل الفتاة بعد التخرج من الجامعة والزواج بمعظم مسؤوليات الأسرة، وبالتالى فإنها تتفوق فى الجامعة وتتراجع فى الحياة العملية، واعتبر هذا إهدارا للموارد.

وأكد “صقر” على أن أكاديمية البحث العلمي تعمل على دعم المرأة حيث أنشأت ثمان جوائز علمية للمرأة فقط فى مجالات الزراعة والغذاء والطاقة والمياه والصحة والدواء والبيئة، وفعلت اللجنة القومية للمرأة، وحالياً تمثل أكثر من 70% من الحاصلات على منح علماء الجيل القادم بالأكاديمية، ويمثل الشباب والمرأة أكثر من 75% من قيادات الصف الثانى و50% من مساعدى رئيس الأكاديمية سيدات، وأطلقنا بدعم من الاتحاد الأوروبى مبادرة Women Up، وهى مبادرة تهدف الى دعم المرأة فى مجال ريادة الأعمال التكنولوجية، وسيتم من خلال هذه المبادرة احتضان 10 مشروعات مبتكرة للمرأة وتوفير الدعم المادي والفني والتدريب إلى أن تصل هذه المشروعات إلى بر الأمان، ويعد كل ذلك منح من أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا.

وفي نهاية المؤتمر سلمت د.نبيلة عبد المقصور دروع اللجنة الوطنية للمرأة لوزير التعليم العالي والبحث العلمي ورئيس الأكاديمية تقديراً للجهود المبذولة لتمكين المرأة في العلوم.

وكرمت الأكاديمية بتكريم بعض القيادات النسائية في التعليم العالى والبحث العلمي وهم د. نوال الدجوى، رئيس مجلس أمناء جامعة أكتوبر الحديثة للعلوم والآداب، ود. وفاء قنديل، رئيس معهد تيودوربلهارس، ود. نبيلة عبد المقصود، مقرر اللجنة القومية للمرأة.