Take a fresh look at your lifestyle.

سائح أمريكي يوثق رحلة علاجه من فيروس كورونا في مصر (صور)

0 185

وثق سائح أميركي كان على متن الباخرة النيلية في مصر، التي انتشر فيروس كورونا المستجد بين عدد من ركابها، الأحداث التي مر بها منذ اكتشاف إصابته بالفيروس، مشيدا بالمعاملة التي تلقاها في المستشفى وطريقة تعامل المسؤولين المصريين عن الأزمة.

واعتاد “مات سويدر” نشر تغريدات توثق رحلته إلى أسوان وتبرز جمال المدينة، إلى أن اتخذت الرحلة مسارا مفاجئا، بعد ركوبه الباخرة التي كانت في طريقها من أسوان إلى الأقصر، التي اتضح أن 45 شخصا من ركابها أصيبوا بكورونا.

وبعد تغريدة تضمنت صورا له في معبد أبو سمبل بأسوان، فاجأ سويدر متابعيه بصورة له وهو يرتدي قناعا، معلقا عليها بالقول: “سأتخطى نشر بعض التغريدات والصور، لأخبر العالم أنه في الوقت الذي كان فيه جمال مصر يخطف الأنفاس، فقد خضعت للحجر الصحي، على متن تلك الباخرة النيلية. أشعر بأنني على ما يرام”.

وفي التغريدة التالية، نشر سويدر صورا له داخل طائرة عسكرية مصرية، قائلا: “بعد أن تم إخباري بأن نتائج فحوصاتي جاءت سلبية، اتضح أن هناك خطأ وأنني مصاب بفيروس كورونا. يتم نقلي الآن من الأقصر برفقة 32 شخصا، إلى مستشفى خارج مدينة الإسكندرية، على متن طائرة تابعة للجيش المصري”.

وفي مشهد آخر، نشر السائح الأمريكي صورا للطائرة ولسيارات الإسعاف وهي تنتظر خروجهم، وتابع: “هذه هي الطائرة العسكرية التي أخذتنا من الأقصر إلى مطار بعيد (لن أذكر اسمه). ثم نقلتنا قافلة مكونة من 9 سيارات إسعاف على الأقل، في رحلة طويلة”.

وكانت وزيرة الصحة والسكان المصرية، هالة زايد، قد أوضحت أن الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19″، نقلت بالطائرة إلى “مستشفى للعزل”.

وأضافت أن الحالات السلبية، ستنقل إلى الحجر الصحي في محافظة مرسى مطروح، شمال غربي البلاد، مشيرة إلى إجراء تحليل كل 48 ساعة للتأكد من سلبيتها.

أما الحالات التي ثبتت إصابتها بالفيروس، فسيتم نقلها إلى مستشفى النجيلة بمرسى مطروح أيضا، ولفتت الوزيرة إلى عزل باقي الركاب الذين ثبتت سلبية تحاليلهم لفيروس “كورونا” في المركب لمدة 14 يومًا، وهي فترة حضانة المرض.