Take a fresh look at your lifestyle.

بروتوكول تعاون بين بنك التنمية الصناعية ومحافظة المنوفية (صور)

0 41

ريم علام

وقع بنك التنمية الصناعية برتوكول تعاون مع محافظة المنوفية، في إطار سعي البنك الدائم لدعم وتشجيع وتطوير الصناعة المصرية والاستثمار وتمويل المشروعات الهامّة التي تُساهم في التنمية الاقتصادية بما يُحقق أهداف الدّولة وبما ينعكس على تحسّن الحالة الاقتصادية واستجابة لمساعي الدّولة في حل مُشكلة البطالة وتحقيق حياة كريمة للمواطنين والتيسير على المُستثمرين.

وقع البروتوكول اللواء إبراهيم أحمد ابوليمون ـ محافظ المنوفية، وماجد فهمي، رئيس مجلس الإدارة والعضو المُنتدب لبنك التنمية الصناعية، وبحضُور عدد كبير من القيادات التنفيذية بالمُحافظة وبالبنك.

ويهدف البروتوكول إلى قيام البنك بتقديم كافة إمكانياته لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة والكبرى القائمة والجديدة بكافة التسهيلات الائتمانية والخدمات المصرفية الشاملة التى تتطلبها هذه المشروعات للتوسع فى الانتاج وتغطيه الاحتياجات والحد من الاستيراد وزيادة التصدير وذلك ضمن مُبادرات البنك المركزي المصري والبرامج الائتمانية الاخرى لدى البنك.

يذكر أن النشاط الصناعي بمحافظة المنوفية يساهم بقوة بجانب النشاط الزراعي التى تتميز به المحافظة ، خاصة بعد ضم مدينة السادات للمحافظة والتي تٌعد من أكبر المدن الصناعية في مصر، كذلك توجد مناطق صناعية أخرى بمدينة قويسنا بجانب المنطقة الحرة بمدينة شبين الكوم.

وأوضح ماجد فهمي أن بروتوكول التعاون مع محافظة المنوفية يأتي استمراراً لدور البنك التنموي وتوافقاً مع خطة الدّولة فى تحقيق حياة كريمة وخلق مُناخ استثمار جيّد وبيئة جاذبة للاستثمار الصناعي والتوسع فى الانتاج والحد من الاستيراد وتشجيع التصدير من خلال تقديم كافة التسهيلات الائتمانية والخدمات المصرفية الشاملة.

كما شمل البروتوكول رعاية مراكز التدريب المهنى وريادة الأعمال بمحافظة المنوفية بهدف خلق جيل جديد من المصنعين والحرفيين المهرة فى مختلف الصناعات وبالأخص الحرف والمهن اليدوية وتقديم التوعية المصرفية والتدريب المالى والإدارى لخريجى مراكز التدريب المهنى والمساهمة فى توفير فرص عمل لخريجى المركز من خلال ترشيحهم لعملاء مصرفنا من أصحاب المصانع وكذا دعم المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بالمناطق الأكثر إحتياجاً بقرى ومراكز المحافظة وتقديم التوعية المصرفية.

وأشار اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية أن محافظة المنوفية من المحافظات الواعدة نظرًا لما تمتلكه من مقومات جاذبة للإستثمار وياتى توقيع بروتوكول التعاون مع بنك التنمية الصناعية لتعزيز الفرص الإستثمارية فى كافة المجالات مما ينعكس على زيادة معدلات النمو الإقتصادى للدولة المصرية و خفض معدلات البطالة ورفع مستوى معيشة المواطن وتعزيز قدرة الدولة على التصدير وقد تضمن البروتوكول أيضاً مجال تمويل خدمات توصيل المرافق للمواطنين ومنها (غاز طبيعى ، توصيل مياة الشرب والصرف الصحى، والكهرباء) وذلك فى ظل مبادرة فخامة رئيس الجمهورية ” حياة كريمة ” وقيام البنك بتوصيل الخدمات بأقل عائد ممكن وعلى فترات زمنية تصل إلى سبع سنوات مراعاة لمحدودى الدخل.

وأكد اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون، على أن الدولة خلال الـست سنوات الأخيرة قامت بخطوات جادة لتحسين مناخ الإستثمار وتشجيع المستثمرين بما يتماشى مع خطة التنمية الإقتصادية ورؤية مصر 2030.

وأوضح حمدي عزام، نائب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لبنك التنمية الصناعية، أن البروتوكول الجديد المُوقع مع محافظة المنوفية يأتي استكمالاً لدعم المُبادرات التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسّطة لخدمة خطة الدّولة للتنمية في كافة المجالات والقطاعات الحيوية وتوفير حياة كريمة للمواطنين.

وأشارت نجلاء عبد الرحيم -مدير العلاقات العامة والاتصال المؤسسى بالبنك أن توقيع بروتوكول مع محافظة المنوفية يُعزّز ويؤكد دور بنك التنمية الصناعية التنموي لمساندة الدولة المصرية فى خططها التنموية وزيادة الاستثمارات وصولا إلى رفع معدلات النمو وتحقيق حياة كريمة للمواطنين، حيث تعد محافظة المنوفية من المحافظات الواعدة لتنوع أنشطتها ووجود العديد من المناطق الجاذبة للاستثمار.

وعلى هامش توقيع البروتوكول تم عرض فيلم تسجيلى عن بنك التنمية الصناعية منذ نشأته والدور التنموى الذى يقوم به، حيث يستهدف الإنسان ليرتقى بحياته وتحقيق طموحاته وتأكيداً للدور الرائد الذى يقوم به البنك على مستوى الجمهورية.

وأهدى محافظ المنوفية درع المحافظة لرئيس مجلس إدارة بنك التنمية الصناعية تقديرا للدور التنموي الذي يقوم به البنك ودعم المشاركة المجتمعية في خطط التنمية.