Take a fresh look at your lifestyle.

البحث العلمي تطور نموذج رعاية لكبار السن باستخدام العلوم والتكنولوجيا

0 155

النموذج يهدف لتقليل تأثير أزمة كورونا على كبار السن بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي ودول حوض المتوسط

ريم علام

فازت أكاديمية البحث العلمي بمنحة بحثية من الاتحاد الأوروبى بالتعاون مع بعض دول حوض المتوسط لتنفيذ برنامجها المقترح لرفع مستوى الوعي حول الرعاية الاجتماعية لكبار السن و الحد من تهميشهم وتحسين جودة الخدمات الاجتماعية المقدمة لهم وذلك من خلال تطوير نموذج مشترك تدعمه التطبيقات البرمجية، والمعروف اختصارا ب TEC-Med.
وتعد الرعاية الإجتماعية والصحية لكبار السن وبخاصة الذين يعانون من أمراض مزمنة ويفتقرون إلى الدعم اللازم من القضايا المهمة وذات أثر قوى فى كل المجتمعات العربية والأجنبية نظرا لعدم إدراجهم في الكثير من الاولويات والخطط التكنولوجيا في كثير من البلدان مما يؤدي الي زيادة تهميشهم .

و قد أظهرت دول البحر الأبيض المتوسط اتجاهات مشتركة من حيث انخفاض الدعم الاجتماعي والحاجة إلى نماذج رعاية اجتماعية وأخلاقية مبتكرة ومستدامة، مما دفع أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا الى زيادة الاستفادة من القدرات التكنولوجية والبحثية فى هذا المجال.

وبرنامج (TEC-MED ) هو أحد البرامج الممولة من الاتحاد الأوروبى ، وهو برنامج لتطوير نموذج الرعاية الاجتماعية والأخلاقية للسكان المحتاجين للإعالة في حوض البحر الأبيض المتوسط، ويضم خمس دول مشاركة وهى مصر، أسبانيا، إيطاليا، اليونان ، تونس ، ولبنان.


وقال الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا إنه بعد مرور المرحلة التمهيدية من مدة البرنامج تم مراجعة كافة الدرا سات والبرامج التي تمت في مصر والبلدان الشريكة في المشروع و مراجعة القوانين والتشريعات التي تحفظ حقوق وكرامة كبار السن وتم أيضا تحليل الفجوات في الأنظمة المتاحة .

و بناءا على مخرجات الدراسات السابقة سيجتمع الشركاء فى البرنامج من دول البحر المتوسط لعقد إجتماع يوم 29 من الشهر الحالي لمناقشة النسخة الأولى للنموذج المقترح في منطقة البحر الأبيض المتوسط، حيث سيضع برنامج TEC-MED إطار عمل مبتكر وفعال من حيث الرعاية الاجتماعية والأخلاقية الذي من شأنه تحسين وتكييف سياسات الرعاية الاجتماعية لكبار السن .

كما سيتم تصميم نموذج جديد لدعم التعاون والشراكة بين المؤسسات العامة والجهات الفاعلة في مجال الرعاية الاجتماعية ، وذلك من خلال ستة دراسات تجريبية في البلدان المشاركة لاختبار النموذج والتحقق من صحته بإشراك المؤسسات الاجتماعية والمواطنين والإدارات العامة.


و بحسب خطة برنامج TEC-MED لتنفيذ هذا النموذج للرعاية الإجتماعية سيستفيد من هذا النموذج كلا من المسنون المعالون أو المصابون بأمراض مزمنة بالاضافة الي المعرضون للوباء العالمي كوفيد 19 ويفتقرون إلى الدعم اللازم، والعاملون في مجالات الرعاية ذات الصلة مثل الرعاية الاجتماعية والمنظمات غير الحكومية الذين يقدمون المساعدة لكبار السن الخدمات الاجتماعية العامة.